التوازن مابين عمل الاهل في المنزل والتعليم المنزلي للأولاد

الأزمــة الحاليــة التي نعيشها فرضت علينــا واقع جديد لم نكن نتوقعــه , ومطلوب مننا التأقم بسرعـة مع هذا الواقع.ـ

الأم انتقلت للعمل من مركز العمل الذي كانت تعمل به والذي يتوفر فيه كل مستلزمات العمل ( زملاء العمل – هدوء – جميع متطلبات العمل – الخ… )الى واقع جديد وهو العمل من المنزل بشكل منفرد وبصحبة الاولاد الذين هم أيضا دخلوا بشكل مفاجىء في تلك الأزمــة ومطلوب منهم التعلم من المنزل وما يصاحبه من فقدان لمعلم الصف وأصدقاء الدراسة وأهم شيئ هو فقدان الجو التعليمي ضمن المدرسة .ـ

هذا الواقع الجديد ساهم لفقدان الطرفين الأم والأولاد الجو المناسب لاداء كل منهما عمله على أكمل وجــه. الأم فقدت زملاء العمل ومن كانت تحتاجه بلحظة ما للسؤال عن شيء أو في استشارة عن موضوع ما , والولد فقد معلمه وأصدقاء الدراسة ومن كان يقضي معهم أجمل أالأوقات .فانعكس ذلك على نفسية الطرفين وجعلهم بمزاج متقلب وغير مريح.ـ

(Elisabeth)